وطنية

الفتاة القاصر قاتلة أنور العثماني تعترف بجريمتها وتتحجج بالاضطراب النفسي والدفاع عن النفس

اعترفت الفتاة القاصر المتهمة بقتل الطالب “انور العثماني”؛ الذي عثر على جثته بمنزل في حي مسنانة الاسبوع الماضي؛ بمسؤوليتها الجنائية عن الجريمة؛ متحججة بمعاناتها من مرض نفسي.

وذكرت مصادر مقربة من مجريات التحقيق؛ ان المتهمة التي مثلت اليوم الخميس؛ أمام الوكيل العام للملك وقاضي التحقيق لدى محكمة الاستئناف بطنجة؛  صرحت بأنها اضطرت إلى اقتراف فعلها؛ بعد ان حاول الضحية ممارسة الجنس معها؛ داخل المنزل الذي كانت معه قبل يوم من اكتشاف الجريمة.

وأشارت اعترافات المتهمة؛ أن الأخيرة؛  طعنت ضحيتها بسكين كان في متناولها عندما كانت تقوم بإعداد وجبة الغذاء؛ وذلك بعد أن انزعجت من محاولة الهالك لمسها ومداعبة مناطق من جسدها.

وأضافت؛ أن المتهمة قامت بتوجيه ضربة ثانية إلى الضحية على مستوى العنق؛ بعد ان حاول منعها من مغادرة المكان؛ سقط على إثرها مضرجا وسط بركة من الدماء.

المتهمة أخذت هاتف الضحية وقامت بمسح كل الصور والفيديوهات التي كانت تجمعهما معا، وبعدها اتصلت بقريبها الذي طلب منها مغادرة المنزل والتوجه إلى مدينة تطوان.

وخلال جلستي الاستماع والاستنطاق؛ أدلت الفتاة بشهادة طبية؛ تظهر معاناتها من اضطرابات نفسية؛ تقول انها كانت سببا مباشرا في بيانها بالجريمة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق