وطنية

بلاغ الشبيبة الطليعية حول التطورات الجارية في المعبر الحدودي الكركرات بالصحراء المغربية

بلاغ

يتابع المكتب الوطني للشبيبة الطليعية، عن كثب، التطورات الجارية في المعبر الحدودي الكركرات بالصحراء المغربية، وتدخل قواتنا المسلحة في المنطقة العازلة، من أجل وضع حد لحالة العرقلة الناجمة عن هذه التحركات وإعادة إرساء حرية التنقل المدني والتجاري.

هذا التدخل الذي جاء أياما بعد قرار مجلس الأمن رقم 2548 /2020، القاضي بضرورة التوصل إلى حل سياسي واقعي وعملي ودائم لمسألة الصحراء، والذي دعا إلى الامتناع عن أي أعمال من شأنها أن تقوض المفاوضات التي تيسرها الأمم المتحدة، وهو ما قامت به جبهة « البوليساريو » بواسطة ميليشياتها، التي قطعت المعبر الحدودي منذ 21 أكتوبر الماضي.

وبناء على ما سبق، فإن المكتب الوطني للشبيبة الطليعية يعلن:

1) دعمه لقواتنا المسلحة في جهودها لتحصين وحدتنا الترابية.
2) تنديده بخروقات جبهة « البوليساريو »، ورفضه لأي مساس بوحدتنا الترابية، ولسيادة المغرب على أراضيه التاريخية.
3) تأكيده على مواقف الحزب الرافضة لتقسيم الدول، وتفتيت وحدتها، وخلق كيانات وهمية، قصد استنزاف خيرات الشعوب وثرواتها.
4) تأكيده على أن المدخل الوحيد لتعزيز سيادة المغرب على أراضيه، هو خلق لحمة وطنية من خلال إقرار ديمقراطية حقيقية، وتنمية شاملة بمختلف مناطق المغرب.

الجمعة 13 نونبر 2020
الدار البيضاء

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق