دولية

ظننت أنني تعرضت للاحتيال”… صبي ينفق مبلغاً كبيراً على لعبة مجبراً والده على بيع سيارته

أضف للمفضلة

أُجبر رجل على بيع سيارته بعدما اكتشف أن نجله قد أنفق 1,300 جنيه إسترليني (أي ما يعادل 1,800 دولار) في #لعبة على الهاتف المحمول. 

 وفي التفاصيل، صُدم محمد آشاز من شمال ويلز عندما اكتشف أن نجله آشاز (سبع سنوات) كان ينفق مبالغ طائلة على لعبة “Dragons: Rise of Berk”. في البداية، اعتقد الأب أنه تعرض للاحتيال عندما وجد #فاتورة ضخمة قيمتها 1,289 جنيهاً إسترلينياً من متجر “أبل”. إلاّ أنّه اكتشف في ما بعد 29 إيصالاً بالبريد الإلكتروني لمعاملات تراوح قيمتها من 1.99 جنيه إسترليني إلى 99.99 جنيه إسترليني دُفعت على لعبة.  لذا اضطر محمد، الطبيب الذي يعيش مع زوجته وثلاثة أطفال، إلى بيع سيارته من نوع “تويوتا” لسداد الفواتير، حسبما ورد في صحيفة “ميرور” البريطانية. 

قال محمد لصحيفة “ذا صن”:” في البداية، ظننت أنني تعرّضت لعملية احتيال، لم أعتقد أبداً أنه من الممكن إنفاق هذا القدر الكبير من المال على لعبة للأطفال”.  وفي الواقع، رفع آشاز قيمة الفاتورة بعد أن لعب اللعبة المجانية لمدة ساعة واحدة فقط. ولحسن حظّه، تلقى محمد مبلغاً قدره 207 جنيهات إسترلينية من شركة “أبل” بسبب ما حدث. 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق