محلية

لاعبو ومدربو الأندية الرياضة بالعرائش تحت وطأة فيروس كورونا

مع استمرار انتشار فيروس كورونا على مستوى العالم وتوقيف النوادي الرياضية للحد من انتشاره، يتساءل المسؤولون عن هذه النوادي عن كيفية تدبير هذه المرحلة، خصوصاً مايتعلق بالتزاماتهم المالية مع اللاعبين والمدربين التي تشمل مصاريف المبيت والتغذية والأجور ومصارف أخرى، علما أنا معظم اللاعبين واللاعبات من خارج المدينة فالمسؤولون ملزمين يتوفير هذه المصاريف في غياب الموارد المالية والتأخير في صرف المنح المتعلقة بهم.
اذن في اطار مساعي الدولة لمساعدة الفئات المتضررة من جائحة كورونا والتي انطلقت بأصحاب الضمان الاجتماعي وتبعتها فئة أصحاب الراميد في انتظار باقي فئات القطاع الغير المهيكل في الأسبوع المقبل إن شاء الله. لابد من أن نشير إلى هذه الفئة المتضررة من هذه الجائحة و المنتمية الى قطاع الرياضة من لاعبين ولاعبات والمدربين وغيرهم من جميع الرياضات وخاصة كرة القدم، باعتبار هذه الفئة لا تتوفر على الضمان الاجتماعي وقوتهم الوحيد من ميدان الرياضة ولهم عائلات تنتظرهم.
نرجوا من المسؤولين المحليين الإسراع في صرف منح النوادي الرياضية ليتمكن مسؤولوها من الوفاء بالتزاماتهم اتجاه اللاعبين واللاعبات وخصوصا الوافدين من خارج المدينة والتزامات مالية أخرى.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق