دولية

لم تكتف بفعلتها في الزواج.. سيدة برازيلية تتهم زوجها “الدمية” بخيانتها وتهدد بالطلاق!

ادعت ميريفون روشا، أن زوجها المصنوع من القماش يخونها مع امرأة أخرى، قائلة إن هذا يهدد علاقتها معه، وذلك وفقًا لما ذكره موقع ديلي ستار. وقالت إنها علاقتهما “معلقة بخيط رفيع” بعد أن زعمت أنه “خدعها وخانها”.

تزوجت ميريفون البالغة من العمر 37، في ديسمبر العام الماضي 2021، من دمية مصنوعة من القماش، والتي صنعتها أمها، وذلك بعد أن سئمت من سماع ابنتها تشكو من العزوبية، وأنها لاتجد شخصا ترقص معه.

وقالت ميريفون، إن صديقة لها رأت زوجها وهو يتسلل إلى فندق مع امرأة أخرى، بينما هي كانت في المستشفى في ذلك الوقت، مع ابنها لأنه كان مصابا بفيروس، موضحة أن هذا يعرض زواجهما للخطر.

الآن، تنام الأم لثلاثة أطفال وزوجها الدمية في غرفة منفصلة، بعد أن ضبطته “يخون” مع امرأة أخرى، على حد زعمها.

الزوجان لديهما أطفال مصنوعة هي الآخرى من الدمى القماش، تمت ولادتهم في المنزل مع وجود ممرضين وأطباء حقيقيين.

قالت ميريفون: “كنت حزينة جدًا وبالكاد أستطيع النوم لأني أحب زوجي كثيرًا ، لكنه نفى الخيانة”.

المقطع الذي نشرته المرأة أثار استعجاب الكثير وعلّق الجميع بسخرية حول الحالة الصحية لهذه المرأة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق