جهوية

مواطنون بالقصر الكبير يشتكون من رائحة الكريهة تنبعث من خلف الضريح

القصر الكبير : إبراهيم بنطالب

يشتكي عدة مواطنون بالقصر الكبير من الرائحة التي تنبعث من خلف الضريح المتواجد بالقنطرة المحمدي وبجانب مسجد وادي المخازن حيث أغمي على امرأة مسنة قبل أيام من شدة هذه الروائح الكريهة وبحيث أصبح هذا المكان هو الأفضل للتغوط و التبول حيث تعرف مدينتنا دون مراحيض عمومية المخصص لذلك .
ولهذا نحن كساكنة مدينة القصر الكبير وكطاقم إعلامي بمدينة القصر الكبير نطالب من الجهات المسؤولة لإيجاد حل لهذه الكارثة قبل فوات الآوان وعلى شركة النظافة SOS بتنطيف المكان جيدا بالماء والصابون ليصبح مكانا طاهرا دون روائح كريهة .

بارطاجي

        و الصور خير دليل        
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق